خليل والغريب يشاركان في أكاديمية حكام آسيا

13 نوفمبر 2017

غادر الحكمان الشابان لكرة القدم أحمد محمد خليل وأحمد علي الغريب إلى العاصمة الماليزية (كوالالمبور)؛ للمشاركة في افتتاح أكاديمية الحكام الآسيوية.

ويشارك الحكمان في افتتاح الأكاديمية بصفتهما دارسين فيها.

واستحدث الاتحاد الآسيوي لكرة القدم مشروع أكاديمية الحكام في مشروع كبير قام به نحو إعداد حكام آسيويين جدد، ووفقا لشروط عالمية.

ويأتي من ضمن أبرز الشروط اللازمة لدخول الأكاديمية:العمر، اللياقة البدنية، إتقان اللغة الإنجليزية، المقامة البدنية، علاوة على الإلمام الكبير بقانون اللعبة.

ومنح الاتحاد الآسيوي مقعدين لحكمين من كل بلد ينضوي اتحاده تحت مظلته، إذ رشح اتحاد الكرة الحكمين أحمد محمد خليل وأحمد علي الغريب للمشاركة، خصوصا وأن الاتحاد الآسيوي يشترط في الحكيم ألا يقل عمرهما عن 23 عاما ولا يزيد على 29.

وبحسب برنامج الأكاديمية، فإن الخطة المعدة للحكام المشاركين تستمر لأربعة أعوام، على أن يتجمع الحكام في كل عام خلال 4 مناسبات في العاصمة الماليزية (كوالالمبور)، وذلك لمدة 5 أيام.