حكامنا هامات عالية.. ونرفض الطريقة غير الحضارية لاستبعاد شاهين

02 أغسطس 2017

رئيس لجنة الحكام باتحاد الكرة خليفة الدوسري:

 

حكامنا هامات عالية.. ونرفض الطريقة غير الحضارية لاستبعاد شاهين

 

.الحالة صعبة وجدلية... ومقيم الحكام أيد قرار إلغاء الهدف!

 

 

.قرار الاستبعاد مجحف.. وسمعة الحكم تشهد له بالكفاءة

 

 

اتحاد الكرة- المركز الإعلامي:

 

أكد رئيس لجنة الحكام في الاتحاد البحريني لكرة القدم، خليفة الدوسري، أن مكانة الحكم البحريني مشهود لها بالكفاءة العالية على جميع المستويات الدولية والآسيوية.

 

 

ولفت الدوسري في تصريح على أعقاب الاستبعاد غير اللائق لحكمنا المساعد الدولي نواف شاهين من بطولة الأندية العربية المقامة حاليا في مصر، إلى أن شاهين يعد من الحكام الدوليين المشهود لهم بالكفاءة والمكانة المميزة في الوسطين الدولي والآسيوي.

 

وكان المسؤولون في البطولة العربية قد اتخذوا قرارا باستبعاد شاهين من إدارة مباريات البطولة على هامش إلغائه هدفا لفريق الأهلي المصري خلال لقائه بفريق الفيصلي الأردني، ضمن دور المجموعات للمسابقة، حيث أقيم اللقاء يوم 22  يوليو الماضي.

 

وقدم الدوسري في بادئ الأمر جزيل شكره لرئيس اتحاد الكرة الشيخ علي بن خليفة بن أحمد آل خليفة على ثقته بتعيينه حديثا رئيسا للجنة الحكام، متمنيا التوفيق خلال مهمته المقبلة.

 

وبين الدوسري أن طريقة الاستبعاد التي تمت لحكمنا المساعد الدولي غير حضارية لمثل شاهين الذي يملك خبرة كبيرة وتجربة طويلة في إدارة المباريات والنهائيات الأعلى مستوى من البطولة المذكورة.

 

وبين أن الاستبعاد الذي تم غير مقبول، خصوصا وأن شاهين تم إخباره بالقرار من قبل مرافق الحكام، وليس من رئيس لجنة الحكام في البطولة أو أحد أعضائها بحسب الإجراءات المعروفة والمتبعة في هذا الجانب.

 

وقال الدوسري إن استبعاد أي حكم من أي منافسة هو أمر طبيعي، لكن الأمر غير المقبول ما حدث لشاهين وطريقة استبعاده من البطولة العربية، والذي تم عبر رئيس اللجنة التونسي وديع جريء، إذ يتحمل مسؤولية الاستبعاد غير الحضاري الذي لا نقبله لشاهين ولا لأي حكم بهذه المكانة.

 

وأضاف:"هناك طرق راقية ومتبعة في هذه الحالات، وكان من اللازم اتباعها، مع الإشارة إلى أن الحالة التي تم استبعاد نواف عليها هي من الحالات الصعبة والجدلية بشهادة الجميع".

 

وتابع قائلا:"الحالة صعبة جدا، وفي الاجتماع التحليلي لأداء التحكيم الذي أعقب المباراة في اليوم التالي ذكر أعضاء لجنة الحكام في البطولة مع مقيم الحكام في المباراة المذكورة صعوبة الحالة مع وقوفهم إلى جانب القرار الذي اتخذه نواف شاهين بإلغاء الهدف".

 

وبين أنه من الواضح أن طريقة الاستبعاد بهذا الشكل غير الحضاري وغير المنطقي تم عبر ضغوط من جهات على رئيس لجنة الحكام؛ لاتخاذ مثل هذا القرار المجحف، خصوصا وأن جميع الحكام المشاركين في إدارة مباريات البطولة وقفوا مع قرار شاهين في اليوم التالي للمباراة خلال الاجتماع التحليلي وأشادوا بما اتخذه خلال المباراة.

 

وذكر الدوسري أن نواف شاهين من الحكام الذين يمتازون بالسمعة الطيبة والمميزة على المستويين الدولي والآسيوي، وأن المباريات التي شارك في إدارتها تشهد له في ذلك.

 

ولفت إلى أن ما حدث من طريقة استبعاد لا تتناسب أبدا مع الجانب الحضاري يجعل أمر قبولنا للتكليفات الصادرة من قبل الاتحاد العربي محل اهتزاز، خصوصا بعدما قلل استبعاد شاهين من سمعة الحكام وسط هذا التعامل غير الحضاري.

 

يشار إلى أن نواف شاهين حاصل على الشارة الدولية منذ العام 2011، وهو موجود ضمن قائمة النخبة الآسيوية للعام الحالي أيضا، كما كان متواجدا فيها خلال السنوات الخمس الأخيرة، إذ شارك في إدارة العديد من المباريات على مستوى التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم أو دوري أبطال آسيا وكأس الاتحاد الآسيوي.

 

إلى ذلك، أكد الدوسري في ختام حديثه أن مكانة الحكم البحريني ستظل عالية، مشيرا إلى أن ما حدث لشاهين هو أمر مرفوض من قبل لجنة الحكام باتحاد الكرة التي تقف دائما إلى جانب الحكام وتساندهم بكافة السبل